نظرية : الحليف الثالث

السلام عليكم أحبائي :

فقرة حلفاء لوفي ضد كايدو :

الحلــــــــــــــــــــــــــــــــــيف الثالث :

– محاربوا المينكس :

– محاربون بالفطرة، أشكالهم تشبه الحيوانات لكن طباعهم كطباع الانسان، حضارتهم متقدمة جدا، تجلى هذا التقدم، عندما رأينا النظام الضخم لمعالجة مياه البحر و جعلها صالحة للشرب. يسكنون منذ مئات السنين في قبيلة، فوق ظهر فيل عملاق، يدعى زونيشا.

– اسم قبيلتهم : موكومو،

– نظام حكمهم : دوقوي، (بالتناوب )

– يترأسهم دوقان، واحد يحكم نهارا و الآخر يحكم ليلا.

– الدوق الأول : يدعى إينو أراشي، كلب العاصفة، شكله كالكلب، يلقب بحاكم الفجر، لُقب بهذا اللقب لأنه يحكم بين الساعة السادسة فجرا و الساعة السادسة مساء.

– جنوذ إينوأراشي يدعون الموسكيترز و تعني الفرسان، أقوياء للغاية، ينامون عندما يكون الحكم لنيكوماموشي ويستيقظون حين يكون الحكم لزعيمهم اينواراشي.

– نذكر منهم : سيسيليان، يومو، واندا و كاروت.

– الدوق الثاني : يدعى نيكوماموشي، القط الأفعى، شكله كالقط البري، يلقب بحاكم الشفق، لُقب بهذا اللقب لأنه يحكم بين الساعة السادسة مساء و الساعة السادسة فجرا.

– جنوذ نيكوماموشي يدعون غاردينس و تعني الحراس، أقوياء للغاية، ينامون عندما يكون الحكم لإينوأراشي ويستيقظون حين يكون الحكم لزعيمهم نيكوماموشي.

– نذكر منهم : رودي، بلاك باك و بيدرو

– الدوقان يُعدان من الأتباع المخلصين لكوزوكي أودين، والد مومونوسكي و دايميو مقاطعة كوري من مملكة وانو، كانا مع سيدهما أودين في طاقم اللحية البيضاء قبل أن ينتقلا معه إلى طاقم روجر و لم يذهبا معه إلى رافتل و لا يعرفان شيئا عنها و لا عن القرن المفقود.

– تربط المينكس علاقة وطيدة بعائلة الكوزوكي منذ قرون، هذا ما جعل الرباعي، كينمون كانجورو، رايزو و مومونوسكي يلجؤون لهم و ذلك من أجل تعزيز صفوفهم بُغية طرد كايدو و حليفه، شوغون مملكة وانو، اللذان قتلا زعيمهم أودين، من مملكة وانو.

– كما قلنا مومونوسكي هو ابن عائلة الكوزوكي في حين كينمون، كانجورو و رايزو هم أتباعها. الرباعي مطارد من قبل كايدو و حليفه، ظنا منهما ان الرباعي يعرف مكان تواجد رافتل. لكن الحقيقة، الرباعي لا يعرفون شيئا.

– أثناء لجوء الرباعي للمينكس حدث لهم حادث بسبب فعل فاعل و تشتت شملهم، ثلاثة انقاذوا الى شاطئ دريس روزا في حين رايزو انقاذ الى جزيرة زوو موطن المينكس.

– الثلاثي تشتت بدوره بسبب ضياع مومونوسكي. توجه الاثنان إلى بانك هازارد في حين كانجورو اًمسك به في دريس روزا.

– طاقم لوفي بمساعدة لاو، ساعدوا كينمون و مومونوسكي في بانك هازارد من سيزار.

– لوفي، لاو، زورو، فرانكي، أوسوب، روبين ساعدوا كينمون لانقاذ كانجورو من دوفلامينغو.

– سانجي، نامي، تشوبر و بروك بمساعدة سيزار أنقذوا المينكس و رايزو من جاك.

– الثلاثي وصلوا مع لوفي و من معه إلى زوو و التقوا رايزو.

– جاك دمر كل جزيرة زوو فقط ليجد رايزو لكن الميكنس كانوا يخبؤونه داخل شجرة الحوت. جاك استعمل غاز سيزار السام و تغلب على كل المينكس و شرع في تعذيبهم حتى أنه قطع رجل اينواراشي و يد نيكوماموشي.

– و لولا خبر سقوط دوفلامينغو و قدوم سانجي و من معه لمات كل المينكس.

– هكذا اصبح المينكس ممتنون للوفي و سانجي.

– لوفي اسقط دوفلامينغو و سانجي انقذهم من سم سيزار بمساعدة سيزار.

– كما يعلم الجميع، سانجي ذهب الى البيغ مام من اجل لقاء ابيه، و لوفي و من معه لحقوا به في حين زورو و من معه اتجهوا صوب وانو.

– بما أن سانجي انقذ المينكس، تطوع بيدرو، من الحراس، لمساعدة لوفي ومن معه لارجاع سانجي، ايضا انضمت كاروت، من الفرسان، عن طريق التسلل. ليصبح طرفان واحد من الفرسان و الاخر من الحراس في سفينة لوفي.

– بيكومس هو الاخر من المينكس و ارشحه بقوة ليكون العضو القادم في الطاقم بعد جينبي، عضو من طاقم البيغ مام أتى ليمسك سانجي لكن انتهى به الامر طريحا بعدما أطلق عليه كابوني الرصاص. و هو الاخر رافق لوفي ومن معه إلى حفل الشاي…

– قوة المنكس :

– يتميزون برشاقة فريدة من نوعها، يستطيعون القفز بطريقة لا تصدق رأينا كاروت، بيدرو و سيسليان.

– يتميزون بالصدمات الكربائية، رأينا أغلب المينكس يجيدونها. إن لم نقل الكل.

– الدوقان هما الأقوى في المينكس، رأينا القليل من قوتهم أمام جاك الماموث.

– و دون أدنى شك سيكون المينكس بقيادة الدوقان، إينوأراشي و نيكوماموشي عونا كبيرا للوفي و من معه في الحرب ضد تحالف كايدو. كيف لا و تحالف كايدو هو من قتل زعيمهم أودين و زوجته، دمر جزيرتهم و عذب دوقاهم.

– المينكس ساعدوا لوفي و من معه، حين أظهروا لهم الرود بنغليف الذي في حوزتهم، شرحوا لهم دوره و أخبروهم بمكان تواجد اثنان اخران منه، و ذهب مع لوفي ثلاثة من المينكس (كاروت، بيدرو وبيكومس) من أجل انقاذ سانجي و سرقة الرود البنغليف الذي في حوزة البيغ مام.

– و الأكثر من هذا، زعيمهم نيكوماموشي يسعى الان خلف ماركو ليساعدهم (ماركو كان صديقه عندما كان هو و اينواراشي مع زعيمهم اودين في سفينة اللحية البيضاء).

– إذا المينكس مستعدون للتضحية من أجل عائلة الكوزوكي، بالدرجة الأولى، ولاءً و اخلاصا. و من أجل لوفي و من معه ردا للدين.

– ليس هذا فحسب بل لوفي و من معه أيضا سيساعدون المينكس من أجل الانتقام لهم من تحالف كايدو الذي قتل زعيمهم ، زوجته و دمر جزيرتهم.

– بهذا أصبح التحالف بين المينكس و لوفي و من معه. و الهدف هو اسقاط تحالف كايدو.

– المينكس سيكون لهم دور كبير جدا في المعركة امام تحالف كايدو. سأذكر لكم أدوارهم :

* اينوأراشي و نيكوماموشي سيقاتلون جاك انتقاما لما صدر منه في حقهم في زوو.

– لا تنسوا انهم هزموا منه سابقا بالغاز. هذه المرة لن تنطلي عليهم الخدعة. هذا ما قاله اينواراشي و قال أيضا سنوريهم قوة المينكس الحقيقية.

* اما الحراس و الفرسان ستدور معاركهم امام قادة الجيفترز و البليسورز امثال شيبس هيد و غيره.

* و المينكس العادببن سيكون قتالهم مع الجيفترز و البليسورز.

هكذا سيتكفل المينكس بجاك و من معه من الجفترز و البليزورس.

بخصوص القتالات الاخرى سأخبركم بها حين اتحدث عن الاطراف الاخرى من تحالفات لوفي.
الى ذلك الحين اترك لكم السلامة و الى اللقاء.

ملاحظة : الذي ظهر في اغنية الافتتاح الاخيرة ليس من أودا و ليس حقيقة تلك كانت محاكاة للحقيقة فقط. فالحقيقة مع أودا و لم يرسمها بعد.

#روجر

اضف تعليق